04 avril 2008

الرابعة والعشرين

goro

فراغ

بين الليلتين

بين العامين

كانت تخيط لي ملبسا أرتديه

و تضع الشمعة الرابعة والعشرين

في كعكة عيد الميلاد

تذكر أنك كنت هنا

و الآن هناك

أطفأت الشموع كلها

إلا الرابعة والعشرين

جلست أتأملها......

فراغ في ثنايا الفراغ

تأملت يديها

كانت تعد السنين معا

سأتركك مع الموج

تصارع جبروت من كرهك

و من اعتبرك مجرد بهلوان ديكور

تأثت المشهد المنتهي

سأرحل لأشاهد البحر الضخم

و أرى غروب أحلامي

سأتوقف عن لعبة السيرك والبهلوان

وأصارع حتى الموت

من ظن يوما

ألا حقي لي في الصراخ

كما يصرخ الآخرون

أطفأت الشموع كلها

إلا الرابعة والعشرين

ربما هواء البحر

يطفئها

لكن

يوم أكف عن الصراخ.

Posté par youness à 16:55 - Commentaires [2] - Permalien [#]


Commentaires sur الرابعة والعشرين

    ولدنا فقط الأمس

    عم أتحدث بعد الرابعة و عشرين عاما
    أو بعد أربع و عشرين طلقة في الفراغ ؟
    لقد تعبت من الكلام و الديون و العمل
    لكنّي لم أتعب من الحرية!
    وها أنا ذا أحلم بشيء واحد أو أكثر قليلاً:
    أن تصير الكلمة خبزا و عنبا..
    طائرا و سريرا..

    Posté par boutchawarez, 26 mai 2008 à 14:56 | | Répondre
  • :| walo

    wesh wesh akhoya bezaaaaaaf katktabe o aselane ila 9eryete maghnefhem ta waza hadi khadija khete jamel corsica mdr thala ba zine

    Posté par khadija, 18 septembre 2009 à 11:32 | | Répondre
Nouveau commentaire